إسلامي ثقافي تعليمي ترفيهي عام
 
Follow usYoutubeRssTwitterFacebook


أهلا وسهلا بك إلى منصورة والجميع للتسجيل اضغط هنا التسجيل.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
 منصورة 26520 المساهمات
 محمد وهب سراج 10870 المساهمات
 ابن المغرب البار 9232 المساهمات
 سلسبيل بوثينة 8484 المساهمات
 محمد رضا 7364 المساهمات
 بنت الرمال الذهبية 6461 المساهمات
 سارة نايلي 5309 المساهمات
 أشــواق 5175 المساهمات
 زهير 88 4700 المساهمات
 صلاح الدين 4311 المساهمات
الموضوع  التاريخ, الوقت أرسلت بواسطة
 توقيت نشر المساهمه اليوم في 01:54
 توقيت نشر المساهمه أمس في 20:29
 توقيت نشر المساهمه أمس في 18:54
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 22:55
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 22:42
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 22:09
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 19:54
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 18:29
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 18:09
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 16:00
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 16:00
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 15:59
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 15:59
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 15:58
 توقيت نشر المساهمه 2021-10-19, 15:56
أفضل 10 فاتحي مواضيع افضل 10 اعضاء هذا الشهرافضل 10 اعضاء هذا الاسبوع
منصورة 16055 المواضيع
ابن المغرب البار 3405 المواضيع
سلسبيل بوثينة 1934 المواضيع
محمد رضا 1275 المواضيع
عابرة سبيل 1243 المواضيع
سامى 1119 المواضيع
General amino 960 المواضيع
سارة نايلي 944 المواضيع
صلاح الدين 626 المواضيع
حميد العامري 596 المواضيع
منصورة 132 المساهمات
General amino 74 المساهمات
محمد وهب سراج 64 المساهمات
محمد وليد بركة 58 المساهمات
جوهرة الإحسان 55 المساهمات
بنت الريف 51 المساهمات
محمد رضا 44 المساهمات
احمدمصطفي 19 المساهمات
ابن المغرب البار 13 المساهمات
سلسبيل بوثينة 11 المساهمات
 جوهرة الإحسان 55 المساهمات
 بنت الريف 51 المساهمات
 General amino 49 المساهمات
 منصورة 14 المساهمات
 توفيق عبد الوهاب 3 المساهمات
 ابن المغرب البار 3 المساهمات
 عبد الله ضراب 2 المساهمات
 هنية تامر 1 مُساهمة
 ليلى رضوان 1 مُساهمة
اضافة اهداء
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2020-08-11, 18:26 من طرف  منصورة كتب: نسألك اللهم أن تعصم دماء المسلمين وأموالهم وأن تجنبهم الفتن ما ظهر منها وما بطن:: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-08-19, 15:26 من طرف  منصورة كتب: يا رب احفظ الجزائر و اهلها والف بين اولادها واحرق بنارك من يريد بها فتنة وغدرا ..آمين يا رب.:: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-08-19, 15:31 من طرف  منصورة كتب: اللهم إنه بلد ارتوى ترابه بدم الشهداء فبارك فيه واحمه إنك أنت السميع المجيب..اللهم آمين.:: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-08-19, 15:46 من طرف  منصورة كتب: اللهم احفظ بلادي الجزائر من عبث العابثين وكيد الكائدين وعدوان المعتدين. ..اللهم آمين.:: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-08-19, 16:09 من طرف  منصورة كتب: استودعك الله يا جزائر ... استودعك للخالق الكون الذي وسعي كرسيه السماوات والارض ..اللهم آمين:: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-05-16, 00:31 من طرف  منصورة كتب: ❤️❤️ نعوذ بك يا الله من هذا العجز ونحن نرى إخواننا ولا نستطيع صرفا ولا دفعا ولا وصولًا ‏اللهم إنا نشكو إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا واللهم انصر ❤️❤️ :: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2021-05-16, 00:26 من طرف  منصورة كتب: ‏❤️❤️ اللهم إنا نستودعك المسجد الأقصى مسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم يا من لا تضيع عنده الودائع فأحفظهم بحفظك ورعايتك❤️❤️ :: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Empty 2020-11-06, 14:33 من طرف  منصورة كتب: كل القلوب إلى الحبيب تميل ومعي بهذا شاهد ودليل اما الدليل إذا ذكرت محمداً صارت دموع العارفين تسيل رس::


منصورة والجميع :: أقسام الصحة :: ذوي الاحتياجات وذوى الهمم

كاتب الموضوع General amino مشاهدة صفحة طباعة الموضوع  | أرسل هذا الموضوع إلى صديق  |  الاشتراك انشر الموضوع
 المشاركة رقم: #
General amino
...::|نائب المدير|::...
...::|نائب المدير|::...
تواصل معى
البيانات
عدد المساهمات : 3246
تاريخ التسجيل : 27/12/2010
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Factor10
نقاط : 9167
السمعة : 15
العمر : 56
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر
defaultموضوع: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة

الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
اهتم الإسلام اهتماماً كبيراً بكل فئات المجتمع
وحرص المسلمون على الرعاية الكاملة
للضعفاء وذوو الاحتياجات الخاصة
فلو افترضنا
أن في المجتمع فئة قليلة من الناس
ذوو احتياجات خاصة تكاد لا تذكر فإن هذه
القلة تحت نظام الإسلام وحمايته ستجد
من يقف جانبها ويساعدها ،
وعليه جاءت الآيات الكريمة
في كتاب الله تعالى لتؤكد للجميع
أن الله تعالى يحث على نصرة الضعيف وإعانته قدر الاستطاعة .
والمتأمل في آيات الله تعالى
يجد نفسه أمام آيات كثيرة توحي بهذا المعنى
قال تعالى

{ليس على الضعفاء ولا على المرضى ولا
على الذين لا يجدون ما ينفقون حرج إذا نصحوا
لله ورسوله ما على المحسنين من سبيل
والله غفور رحيم
} التوبة :91

تدل الآية دلالة واضحة على أن الضعفاء والمرضى
ليس عليهم أية مشقة إذا لم يقاتلوا مع إخوانهم الأصحاء.
وقد تكرر في القرآن لفظ
:{ ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج

ففي الموضع الأول في آية 61 من سورة النور ، يعني عدم الحرج
في مسألة الأكل والشرب في بيوت الأقارب ،

والموضع الثاني في آية 17 من سورة الفتح
ويقصد عدم الحرج
عندما يتخلفون عن المعارك فإن لهم العذر
المقبول عند الله ،

ففي زمن صدر الإسلام نجد أنفسنا أمام منزلة كبيرة
وضعها الله سبحانه لهؤلاء الضعفاء
ولعله من
المناسب أن نذكر مكانة هؤلاء عند الله بعد أن آمنوا به وبرسوله ونصروا
الدعوة الإسلامية منذ بدايتها وتحملوا في سبيلها الكثير

إن المتأمل في القرآن الكريم يجد أمامه مثلاً إيجابياً من أمثلة الاهتمام والرعاية
وهذا المثل القائم والخالد بخلود كتاب الله تعالى
وهو عتاب الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم في قصة عبد الله بن أم مكتوم

ذلك الأعمى الذي حضر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ليجلس معه كما تعود
فأعرض عنه رسول
الله صلى الله عليه وسلم لعدم فراغه وانشغاله بدعوة كفار مكة وسادتها
ومحاولة جذبهم إلى توحيد الله وأدار وجهه عنه
والتفت إليهم ،

وبالطبع لم يرى ابن أم مكتوم ما فعله الرسول صلى الله عليه وسلم
لأنه أعمى
فجاء عتاب الله لنبيه:
{عبس وتولى ، أن جاءه الأعمى ....}الآيات،

وبهذه الآيات البينات أوضح الله تعالى لنبيه ولأمته
أن المؤمن الضرير الكفيف هو أطيب عند الله من هؤلاء الصناديد الكفرة ،

فكان صلى الله عليه وسلم كلما رآه هش له ورحب وقال :
[ أهلاً بمن عاتبني فيه ربي... ]

ورغم فقر ابن أم مكتوم وثراء هؤلاء القوم إلا أنه عند الله أثقل ميزاناً وأحسن حالاً وأفضل مقاماً
وربما يكون ابن أم مكتوم نبراساً لهؤلاء الضعفاء
وكذلك الأغنياء .

ولا نبالغ إذا قلنا أن الخليفة عمر بن عبد العزيز قد حث
على إحصاء عدد المعوقين في الدولة الإسلامية ،

ووضع الإمام أبو حنيفة تشريعاً يقضي بأن بيت مال المسلمين
مسئول عن النفقة على المعوقين ،

أما الخليفة الوليد بن عبد الملك فقد بنى أول
مستشفى للمجذومين عام 88 هـ
وأعطى كل مقعد خادماً وكل أعمى قائداً

ولما ولى الوليد إسحاق بن قبيصة الخزاعي
ديوان الزمنى بدمشق قال :
لأدعن الزّمِن أحب إلى أهله من الصحيح ،
وكان يؤتى بالزمِن حتى يوضع في يده الصدقة ،

والأمويون عامة أنشئوا مستشفيات للمجانين والبلهاء
فأنشأ الخليفة المأمون مآوٍ للعميان والنساء العاجزات في بغداد والمدن الكبيرة ،

وقام السلطان قلاوون ببناء بيمارستان لرعاية المعوقين
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
بل وكتب كثير من علماء المسلمين
عن المعاقين مما يدل على اهتمامهم بهم مثل :
الرازي الذي صنف ( درجات فقدان السمع )
وشرح ابن سينا أسباب حدوث الصمم

بل إن من العلماء المسلمين من كان يعاني من إعاقة ومع هذا لم يؤثر ذلك عليهم
بل أصبحوا أعلاماً ينصرون هذا الدين بالقول والفعل فمنهم :

1. أبان بن عثمان ، كان لديه ضعف في السمع
ومع هذا كان عالماً فقيهاً

2. محمد بن سيرين ، كان ذو صعوبة سمع شديدة ومع
هذا كان راوياً للحديث ومعبراً للرؤى

3. دعبل الخزاعي .
4. القاضي عبده السليماني .
5. عبد الرحمن بن هرمز الأعرج .
6. حاتم الأصم .
7. سليمان بن مهران الأعمش .
8. أبو العباس الأصم .
وفي هذا الزمان نجد أمثلة كثيرة ومنهم :
سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله مع أنه
كان فاقداً للبصر إلا أنه كان إماماً زاهداً ورعاً ناصراً للدين .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
دمج المعاق في المجتمع كيف قرره القران الكريم والسنة النبوية ؟
وقد أعطى الإسلام لهؤلاء المعاقين حقوقهم فحرص
على دمج المعاق في مجتمعه

فقد ولى الرسول صلى الله عليه وسلم ابن أم مكتوم
على المدينة عندما خرج لإحدى غزواته ،
كما يتجه
الإسلام إلى المجتمع والمحيط الذي يعيش فيه المعاق فيعلمهم ويربيهم على
السلوك الذي يجب عليهم أن يسلكوه في معاملتهم لإخوانهم وأهليهم من ذوي
العاهات
فهو يعلن بصريح العبارة أن ما حل بإخوانهم من بلاء لا ينقص قدرهم ولا ينال من قيمتهم في
المجتمع فهم جميعاً سواء لا تفاضل بينهم إلا بالتقوى

فقد يكون صاحب العاهة أفضل وأكرم عند الله من ألف صحيح معافى فقال تعالى :
{ إن أكرمكم عند الله أتقاكم }

فالميزان الحقيقي هو التقوى وليس المال أو الجاه
أو الصحة أو الصورة الخارجية أو غير ذلك

لأنه لا يمكن أن تتحقق الغاية السامية من
هذه الحياة إلا إذا تحقق ميزان التقوى ،

هذا الميزان الذي له وقع أخّاذ في ضمير المسلم بما يحويه من الخير والاستقامة والصلاح والإصلاح للفرد والمجتمع وللإنسانية جمعاء ،
فالتقوى جماع لكل فضيلة .

وقد أكد الرسول صلى الله عليه وسلم هذه القيمة
في أكثر من حديث

ففي حجة الوداع التي حوت جوامع الكلم وأخطر قواعد الإسلام
قال صلى الله عليه وسلم

[ أيها الناس ، إن ربكم واحد وإن أباكم واحد ، ألا لا فضل لعربي على عجمي ولا لأسود على أحمر إلا بالتقوى،
خيركم عند الله أتقاكم ]

ولكي ينزع من النفوس بقايا القيم الأرضية قال صلى الله عليه وسلم :
[ إن الله لا ينظر إلى صوركم وأموالكم ،
ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم ] .

ومن حقوقهم عدم السخرية منهم قال تعالى :
] يا أيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم ..الآية ]
فالمجتمع الذي يزدري الأصحاء فيه أهل البلاء
يكون مصدر شقاء وألم لهؤلاء قد يفوق ألم المصيبة وربما فاقها فعلاً ،
فكم من ذوي البلاء من حمل عاهته ورضي بواقعه إلا أنه لا يمكن أن ينسى نظرة احتقار من أحد الناس
بل إننا جميعاً قد ننسى كل متاعب الحياة ومصاعبها ولا ننسى بسمة سخرية أو كلمة استخفاف تلقيناها من الآخرين ،
ألم يقل أبو الطيب :
جراحات السنان لها التئام ولا يلتام ما جرح اللسان
وليعلم هؤلاء الأصحاء أن ما يرفلون به من صحة ومن ضروب النعم
والخير ليس إلا من فضل الله وجوده وكرمه ،
قال تعالى : { وما بكم من نعمة فمن الله
وأن الذي وهبهم هذه النعم لقادر على سلبها منهم ،
وقادر أيضاً على إعطائها لمن كانت أعين أهل النعمة تزدريهم،

فقد قال تعالى : { قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير }
كما أن لأهل البلاء مكانة في المجتمع بمساهمتهم في خيره وإسعاده
فقد رأى سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه أن له فضلاً على من دونه ،
فقال صلى الله عليه وسلم : [ هل تنصرون ، وترزقون إلا بضعفائكم ]رواه البخاري ،
وعند النسائي :[ إنما نصر الله هذه الأمة بضعفتهم بدعواتهم وصلا تهم وإخلاصهم ]

قال ابن بطال تأويل الحديث أن الضعفاء أشد إخلاصاً في ال[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
وأكثر خشوعاً في العبادة لخلاء قلوبهم عن التعلق بزخرف الدنيا )،

وقال الحافظ المهلب :
( أراد صلى الله عليه وسلم بذلك حض سعد على التواضع ونفي الزهو
على غيره وترك احتقار المسلم في كل حاله )

فبذلك يكون المجتمع ميدان رحب أنشأه الإسلام للحياة السعيدة الكريمة
فيكون مجتمع لا يستخف بهؤلاء الضعفاء والمعاقين ولا يزدريهم .
وقد نهى الإسلام عن الغيبة وذكر المسلم أخيه بما يكره

وفي مقابل ذلك يتوجه الإسلام إلى خير علاج وأصلحه لنفس المعاق
ليجتث منه القلق والشعور بالنقص ويحل مكانه الرضى والثقة والسعادة
حيث يرشده إلى أن ما يعانيه من شدة العاهة لا ينقص
من كرامته كما لا يحط من قيمته في الحياة ،

لأن العاهة الحقيقية هي تللك التي تصيب
الدين والخلق للمسلم
وبمعادلة بسيطة
يقارن الإنسان بين فقد البصر مثلاً وفقد الشرف ويقارن بين بتر اليد
أو الرجل وبتر الكرامة والأخلاق
و تشوه الدين والضمير،

إن تلك المقارنة لتحمل على الحمد والرضى بسلامة ذي العاهة الجسدية
من الإصابة بعاهة النفس
على النحو الذي ذكر في قوله تعالى :
{ فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور }.

لذلك وجه الإنسان إلى الصبر على ما يواجهه من نكبات
وكوارث تحل في جسمه أو ماله أو أهله ،

وليرجع كل منا إلى نفسه فإنه لا شك يجد في سيرته أو
في سيرة من يعرف شدائد صنعت نعماً ومصائب صنعت رجالاً قال تعالى :

{ ما أصاب من مصيبة في الأرض ولا في أنفسكم
إلا في كتاب من قبل أن نبرأها إن ذلك على الله يسير ، لكيلا تأسوا
على ما فاتكم ولا تفرحوا بما آتاكم
والله لا يحب كل مختال فخور
}

ومع هذا فإن الإسلام لم يهمل العاهة والإعاقة
ولم ينكر وجودها ولم يتجاهل أثرها على صاحبها

وقيمة هذه الحياة أنها تسكب في النفس البشرية السكون
والطمأنينة عند إستقبال الحوادث والمتاعب بيقينها أن كل ذلك كان بقضاء وقدره،

وتأتي الآية الثانية لتوجه النفس البشرية إلى ما يجب
أن تكون عليه عند المصيبة وعند النعمة فلا يأس في الأولى ولا افتخار في الثانية ،

وقد قررت السنة هذا المعنى فقال صلى الله عليه وسلم :
[عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير وليس ذلك إلا للمؤمن ،
إن أصابته سرّاء شكر فكان خيراً له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيراً له
]

فالآية الأولى تعلن حقيقة أزلية وهي أن كل ما يجري
في هذا الكون وما يتعرض له الإنسان في حياته
إنما هو بقضاء الله وقدره







الموضوع الأصلي : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة // المصدر : منصورة والجميع // الكاتب: General amino
توقيع : General amino




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


2011-09-05, 15:11
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::| مشرفة |::...
الرتبه:
...::| مشرفة |::...
الصورة الرمزية

بهجة العمر

البيانات
عدد المساهمات : 4025
تاريخ التسجيل : 22/08/2011
الجنس : انثى
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Office10
نقاط : 8828
السمعة : 7
العمر : 30
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
غير معروف

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة



بارك الله فيك
يعطيك العافية
طرح رائع








2011-10-06, 21:31
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|كبار الشخصيات|::...
الرتبه:
...::|كبار الشخصيات|::...
الصورة الرمزية

زهير 88

البيانات
عدد المساهمات : 4700
تاريخ التسجيل : 11/09/2010
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Trader10
نقاط : 9053
السمعة : 13
العمر : 48
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


ربي يخليك لينا اخي ابراهيم
جعله لله في ميزان حسناتك تحياتي لك








2012-01-31, 11:16
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|نائب المدير|::...
الرتبه:
...::|نائب المدير|::...
الصورة الرمزية

General amino

البيانات
عدد المساهمات : 3246
تاريخ التسجيل : 27/12/2010
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Factor10
نقاط : 9167
السمعة : 15
العمر : 56
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


بـارك الله فيكـم وجزاكـم الله خيـر الجـزاء
إخـي - زهير - اختـي بهجة العمر -
علـى تصفحكـم موضوعـي وعلـى حسـن التقـيـم
اسعدنـي هـذا التواجـد العطـر







توقيع : General amino




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



2012-04-08, 11:55
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|كبار الشخصيات|::...
الرتبه:
...::|كبار الشخصيات|::...
الصورة الرمزية

اسماعيل إبراهيم

البيانات
عدد المساهمات : 2925
تاريخ التسجيل : 16/03/2012
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Studen10
نقاط : 6755
السمعة : 16
العمر : 31
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


بارك الله فيك
شكراااا








2012-09-12, 14:34
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|نائب المدير|::...
الرتبه:
...::|نائب المدير|::...
الصورة الرمزية

General amino

البيانات
عدد المساهمات : 3246
تاريخ التسجيل : 27/12/2010
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Factor10
نقاط : 9167
السمعة : 15
العمر : 56
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
بارك الله فيك
شكراااا
بارك الله فيك وجـزاك الله خيـر الجزاء اخي اسماعيل
على تصفحك موضوعي وعلى حسـن التقـيم
اسعدني هـذا التواجـد العطـر
:تبارك:






توقيع : General amino




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



2012-09-16, 22:16
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::|عضـو فعال|::...
الرتبه:
...::|عضـو  فعال|::...
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
عدد المساهمات : 199
تاريخ التسجيل : 16/09/2012
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Office10
نقاط : 3523
السمعة : 0
العمر : 34
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


بــارك الله فـيـك عـلى الموضـوع المميـز
وعلى المعلومات المفيدة
مع تحياتي








2012-09-17, 11:13
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
...::| مشرف |::...
الرتبه:
...::| مشرف |::...
الصورة الرمزية

صلاح الدين

البيانات
عدد المساهمات : 4311
تاريخ التسجيل : 12/11/2010
الجنس : ذكر
المهنة : الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Studen10
نقاط : 9600
السمعة : 20
العمر : 30
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة  Fmchro10
الجزائر

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: رد: الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إن التعبير عن المشاعر من أحبتنا ذوي الإعاقة هو طريق
نحو التواصل والتأقلم وخاصة من ذوي الإعاقة العقلية
فالفكر موجود بالألعاب وتوصيل عبره مفاهيم للطرف الآخر
وخاصة بالرسم والموسيقة وايضا التعابير بالأيدي والملامح
أما الفنون التشكيلية فقد اثبتت تقدما كبيرا في التواصل والفهم
والتاقلم مع المحيط من احبتنا وهو ما تسعى إليه الكثير
من المراكز للعمل به ليكون هناك تواصل وتاقلم دائم
ونبعد بذالك عن الفهم السيء للإعاقة العقلية.







توقيع : صلاح الدين




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]







الكلمات الدليلية (Tags)
الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ,الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ,الاسلام و رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ,


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة