الرئيسيةالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك في منتـديات منصورة والجميع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقومبالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

منصورة والجميع

إسلامي ثقافي نعليمي ترفيهي عام
 
السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Uo_ouo40
السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Empty 2019-11-04, 21:57 من طرف  منصورة كتب: الْلَّهُم صَلي عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّد وَعَلَى آَلِه وَصَحْبِه اجمعين:: السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Empty 2019-11-04, 21:03 من طرف  منصورة كتب: ♥̉♥̉ اللهم ارحم احباء لنا رحلوا وذكراهم الطيبة باقية في قلوبنا رحمك الله ياااوجعني رحيلك أختي ♥̉♥̉:: السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Empty 2019-11-04, 20:59 من طرف  منصورة كتب: اللهم أرحم فقيدة قلبي وعوضها بالجنة اللهم بشرها بما لا عين رأت ولا أذن سمعت وما لم يخطر على قلب بشر رحمك الله يا أختي::

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أفضل المشاريع التجارية والصناعية والاستثمارية مع دراسات الجدوى الاقتصادية بأسعار مغرية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اللغات المستخدمة في قارة افريقيا
شارك اصدقائك شارك اصدقائك صور إعجازية لعظمة الله في الكون
شارك اصدقائك شارك اصدقائك لماذا تختار موقع مرحبا
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مميزات ومواصفات هاتف Xiaomi Mi 10 القوي جداً
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أجمل موديلات ملابس الأطفال بنات 2019 أزياء بنات أخر الشياكة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك احلى موديلات ملابس اطفال لعيد الفطر 2020
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ١٠ نصائح من ذهب لمن يريد أن يصبح ناجحًا وقويًا وسعيدًا في حياته | وسيم يوسف
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مجلة الطالب المجتهد في الدوال الأسية واللوغاريتمية لطلبة السنة ثالثة ثانوي
أمس في 19:26
أمس في 15:33
أمس في 14:13
أمس في 14:12
أمس في 11:52
2020-02-20, 13:36
2020-02-20, 13:35
2020-02-20, 13:35
2020-02-20, 13:34
2020-02-20, 13:34
coood4u
سلسبيل بوثينة
mahmoudb69
mahmoudb69
سلسبيل بوثينة
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
منصورة

منصورة والجميع :: الاقسام العامة :: المنتدى العام

شاطر

السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Empty2017-09-04, 20:15
المشاركة رقم:
...::|مدير منتدى صديق|::...
...::|مدير منتدى صديق|::...

عابرة سبيل

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 3472
تاريخ التسجيل : 04/08/2015
الجنس : انثى
نقاط : 7614
السمعة : 7
العمر : 51
مصر
http://wahetaleslam.yoo7.com/
مُساهمةموضوع: السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها


السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها


أريدُ من زمني ذا أن يُبَلِّغَني ***ما ليسَ يَبْلغهُ من نفسهِ الزّمَنُ ..
ما الذي كان يبحث عنه المتنبي ..
ماذا كان يريد بالضبط ..
كانَ مقرباً عند سيف الدولة ولكن لم يقنع بقربه منه ..
ما هو الشيء الأكبر الذي كان يريده .. من سيف الدولة
إلى كافور إلى ذاك البلد وذاك .. تنقّلَ كثيراً .. يركضُ وراء هدفه ..
يريدُ من الزمان أن يجودَ عليه بالأفضل والأكثر إبهاراً ..
يريدُ شيئاً .. يعرف هو نفسه أن الزمانَ لا يستطيع منحه إياه،
قبل أن يخبره الزمان بذلك ..
الأكيد أنه كان يبحث عن مرتقى صعب ، لا يدركه أحد ..
بظنّكم هل أدركَ المتنبي مطلبه..حينَ توفي المتنبي قبل 1000 سنة..!
هل كان يدرك أن ما من شخص يحسن العربية ..
إلا وهو يحفظ ولو شطر بيت للمتنبي ، وإن لم يكن يعرف قائله ..
أتوقع أن المتنبي ماتَ وفي نفسه شيء لم يبلغه .. 
ما قنع بما نال ..
وكيف سيقنع وهو يريدُ المستحيل ..!
المتنبي ماتَ وهو يبحثُ عن هدفه ..
يبحثُ عن كمال ذاته الذي لم يجده بعد ..
لذا كانت حياته مليئة بالمغامرة والتحدي ..
حتى آخر لحظة من حياته .. بل حتى مقتله ..
لم يرضَ أن ينتقصَ أحدٌ منه .. قال له غلامه،
حين خشي مواجهة أعداءه ..
ألستَ تقول/
أنا الذي نظر الأعمى إلى أدبي***وأسمعت كلماتي من به صمم ..
الخيل والليل والبيداء تعرفني***والسيف والرمح والقرطاس والقلم
فأقبل إلى قبره ، وهو يقول لمن معه .. قتلتني قتلك الله ..
ماتَ ولم ينل من الدنيا شيئاً فيما يظن ..
بينما أقواله تردد حتى الآن على كل لسان ..
وغيره ربما نظمَ قصيدةً بالأمس ونساها الناس اليوم ..
وخلاف ذلك تماماً ..
هناك أناس توقف الزمن لديهم حين نالوا آخر ما كانوا يطمحون إليه في الحياة ..
ربما توقف الزمن لدى أحدهم بعد أن استطاع جمع مبلغ معيّن من المال ..
أو مرتبة معينة في الوظيفة .. ولسان حاله يقول " وش أبي أكثر من كذا ..! "
مع أنه بإمكانه أن ينال أكثر .. ما ينقصه يد ولا رجل ..
ومثل ما حصّل غيره أكثر منه يستطيع هو أن يُحصّل ..
ولم أرَ في عُيوبِ الناسِ عيباً *** كنقصِ القادرينَ على التمامِ
هل هناك احتقار للنفس أكبر من هذا .. أن يتوقف الشخص في منتصف المضمار ، 
والسباق لم ينته بعد ، والزمن لم يمضِ ..

" إلى المقبرة ..!" أفي مثل هذه الحال يا إمام ...؟
! فيكون الرد ../ " مع المحبرة إلى المقبرة ..! "
يقول ذلك أحمد بن حنبل وهو مستمرٌ يطلب العلم ويكتبه حتى في آخر عمره ..
لم يتوقف حتى آخر لحظة .. وهو يبحث ويسعى في درب العلم الذي اختاره لنفسه ..

عمر بن عبد العزيز .. لم يقنع في حياته بمنزلة ..
قال رجاء بن حيوة - وزير عمر ، كنت مع عمر بن عبد العزيز
لما كان والياً على المدينة ، فأرسلني لأشتري له ثوباً،
فاشتريته له بخمسمائة درهم، فلما نظر فيه قال:
هو جيد لولا أنه رخيص الثمن!
فلما صار خليفة للمسلمين، بعثني لأشتري له ثوباً
فاشتريته له بخمسة دراهم!
فلما نظر فيه قال: هو جيد لولا أنه غالي الثمن! 
قال رجاء: فلما سمعت كلامه بكيت. 
فقال لي عمر: ما يبكيك يا رجاء؟ قلت:
تذكرت ثوبك قبل سنوات وما قلت عنه ..
قال عمر/يا رجاء: إن لي نفساً تواقة،

وما حققت شيئاً إلا تاقت لما هو أعلى منه،
تاقت نفسي إلى الزواج من ابنة عمي
فاطمة بنت عبد الملك فتزوجتها،
ثم تاقت نفسي إلى الإمارة فوليتها،
وتاقت نفسي إلى الخلافة فنلتها، 
والآن يا رجاء تاقت نفسي إلى الجنة فأرجو أن أكون من أهلها ..

الإنسان يبحث دوماً عن السعادة .. الكل يبحث عنها ولا شك ..
الكل يأكل ويشرب وينام ويتزوج ..
لكن هل الكل سعيد ..؟! الجواب الأكيد / لا ..
كثيرون يعيشون بين أهلهم وأصدقائهم وأحبابهم ..
لكن هل هم سعداء جميعاً ..؟ أيضاً لا ..!
من يعيش آمناً مطمئناً .. هل هو سيكون سعيداً دوماً ..؟! أيضاً لا ..
السعادة لم تكنْ يوماً إشباع حاجات الإنسان الفيسولوجية 
من طعام وشراب ونوم والخ ..
هذه الأشياء هي مرتبة في سلّم الوصول للسعادة لا أكثر ..
أيضاً الشعور بالانتماء والعيش في مجتمع يألفه الإنسان ..
آمناً مطمئناً .. ليس منتهى السعادة .. 
لكن يعتبر حالاً أرقى من مجرد إشباع الحاجات الأساسية ..
أن تعيشَ بين أناس يشعرونك بالاحترام والحب والتقدير .. أمر رائع .. 
من يصل إليه قطع مشواراً لا بأس به نحو السعادة ..
لكن تبقت خطوات .. تطولُ أو تقصر ..
هذه المسافة المتبقية هي قيمة الإنسان الحقيقية ..
وهي حياته الحقيقية .. وهي سعادته الحقيقية ..
وإذا ما توقف الإنسان يوماً عن البحث عن السعادة
فإنه سيفقدها .. حتماً سيفقدها ..
حتى في الآخرة ..
أليست السعادة الحقيقية هي الجنّة ..؟
ماذا لو توقفت عن السير إليها .. هل ستصلها ..!
يقول ابن تيمية/
العامّة تقول ، قيمة كلّ امرئٍ ما يُحسِن ..
والخاصّةُ تقول ، قيمة كلّ امرئٍ ما يطلب ..

كلما ابتعدَ هدف الإنسان .. كلّما تعب أكثر .. 
وكلما تعب أكثر .. ازدادت سعادته ..!
أول قاتل للسعادة الحقيقية هو ذاك الشعور بالاكتفاء ..
والتوقف عن السعي في الأرض ..
لا يوجد على طريق النجاح والسعادة أيّة رادارات للمرور ..
لا توجد سرعة قصوى إطلاقاً ..
بإمكانك أيها الشاب أن تتلذذ بالدعس على البنزين
بدون مضايقة أمن الطرق .. بل كلما أسرعت أكثر تلذذتَ أكثر ..! 
قد تتساءل / وأين خط النهاية ..؟! 
أقول لك .. توقف حيثُ تريد .. 
وتذكر مقولة ابن تيمية .. وبيت المتنبي .. وارحل بعيداً بعيداً ..
وإن خفتَ من أحدهم ، وظننت أنه سيؤذيك إن لم تسايره ، 
وتَسِر في طريقه .. فاعلم أنّ الله هو الحافظ وهو الرازق .. 
فطريق النجاح الحقيقي لن يتعارض أبداً مع التزام شرع الله ..
بل الفوز والنجاح كله في البحث عن رضى الله ..
من قال
((رضيت بالله ربا، وبالإسلام دينا، وبمحمد نبيا، إلا كان حقاً على الله أن يرضيه))
هكذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم ..
ومن سعى في رضى الله وإن سخط عليه الناس ..
فإنّه سينال رضى الله ورضى الناس ..
الطريقُ موحش ، هل ستجدُ أفضل من صديقٍ تحبه ..
يؤنسك في طريقك ..؟ لا تكنْ حسوداً ..
الدربُ يسعك ويسعُ غيرك ..
والذي يظن أن نجاح غيره فشلٌ له ، هو إنسان مريض ..
الناجح الحقيقي ليس أفضل السيئين ..
بل هو فردٌ في كتيبة من أقرانه ..
ومن توكّل على الله كفاه ..
والدرب أمامك ..
املأ خزان الوقود ، وامسك الخط ..
وخذ صديقك معك يونّسك .. ..

من متصفحي ..





الموضع الاصلي : السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: عابرة سبيل


توقيع : عابرة سبيل




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Empty2017-09-05, 17:41
المشاركة رقم:
...::|مدير منتدى صديق|::...
...::|مدير منتدى صديق|::...

ابن المغرب البار

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 9015
تاريخ التسجيل : 27/08/2010
الجنس : ذكر
المهنة : السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Engine10
نقاط : 19108
السمعة : 97
العمر : 34
السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Fmfire10
المغرب
http://admin.ahladalil.com/
مُساهمةموضوع: رد: السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها


السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها


يعطيك العافيه طرح رائع بارك الله فيك            
ـــــــــــــــــــــــــــــــودي
اامين





الموضع الاصلي : السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: ابن المغرب البار


توقيع : ابن المغرب البار




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




الــرد الســـريـع
..





السعادة،،،، متى ما توقفت عن البحث عنها فقدتها Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


جميع آلمشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى