منصورة والجميع
هذه الرساله تفيد بانك غير مسجل للتسجيل
اضغط هنا


الرئيسيةالتسجيلس .و .جمكتبة الصوردخول

أهلا وسهلا بك في منتـديات منصورة والجميع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقومبالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

منصورة والجميع

إسلامي ثقافي نعليمي ترفيهي عام
 
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Uo_ouo40
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 12.07.18 18:38 من طرف  منصورة كتب: اللهم احسن خاتمتنا وتجاوز عن سيئاتنا .. اللهم آمين يا رب العالمين:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 18.02.17 14:03 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليها من عمل ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من عمل اللهم آمين يا رب العالمين:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 05.06.16 21:35 من طرف  أمير الاحساس كتب: كل عام واعضاء المنتدى بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم ...من منتديات روعة المعاني:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 03.05.16 16:39 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم صلي على سيدنا محمد بعدد خللقك وزنة عرشك ورضا نفسك ومداد كلماتك ... آمين:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 27.05.16 15:22 من طرف  بنت الرمال الذهبية كتب: الف الف مبرووووووووووووووووووك الستايل الجديد ويا رب من افضل لافضل:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 30.09.15 13:36 من طرف  خلود على الحــدود كتب: كل عام وانتم بالف خير اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم اغفر لامواتنا واموات المسلمين كافه مع كامل التحية والتقدير:: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty 19.02.16 11:01 من طرف  General amino كتب: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ::

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ‏جمهور نادي مارسيليا الفرنسي يرفع تيفو باسم الجزائر باللغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أجمل 30 صورة لتتويج محاربي الصحراء بالتاج الإفريقي 2019
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أضخم كائن في الكون
شارك اصدقائك شارك اصدقائك نجوم السلسة الرئيسية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك حاجة الإنسان للحوار
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أهميّة الحِوار في الحياة الأُسَريِّة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الاختلاف وادبه في الإسلام
شارك اصدقائك شارك اصدقائك صور لاحلى العارضين
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اطفال مثل العسل من تجميعي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك صور لاحلى ينوتات
اليوم في 3:01
اليوم في 2:41
أمس في 21:39
أمس في 21:38
أمس في 21:38
أمس في 21:38
أمس في 21:37
أمس في 21:36
أمس في 21:35
أمس في 21:34
محمد رضا
محمد رضا
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد
عبير الورد

منصورة والجميع :: تاريخ وحضارات الشعوب :: ثقفات وتاريخ الدول العربية :: فلسطين(قضيتنا الفلسطينية)

شاطر

الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty11.05.19 18:05
المشاركة رقم:
...::|مؤسس المنتدى|::...
...::|مؤسس المنتدى|::...

منصورة

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 21628
تاريخ التسجيل : 04/06/2009
الجنس : انثى
المهنة : الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Office10
نقاط : 51529
السمعة : 64
العمر : 56
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Fmfire10
الجزائر
http://www.manssora.com
مُساهمةموضوع: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة


الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة


الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة 1556521712_227563
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة
رشيد حسن
"الكبار يموتون..والصغار ينسون"، أطلقها ابن غوريون، مؤسس الكيان الصهيوني، وتبناها أشهر وزراء خارجية أميركا في حقبة الحرب الباردة، دالاس..

وعلى نهجهما سار كثيرون من ساسة أوروبا وأميركا والعالم...
أما سبب هذه المقولة البائسة اليائسة الميكافيلية بامتياز فهو:

التنصل من تبعات وتداعيات القضية الفلسطينية، بتركها للمجهول... وخاصة قضية اللاجئين، الذي يزيد عددهم اليوم عن «6» ملايين لاجىء، تهرسهم المعاناة والشقاء في «60» مخيما، وفي الشتات في أربعة رياح الأرض.
واليوم ونحن نقترب من تجرع مرارة الذكرى «72» للكارثة الفلسطينية، لنكبة النكبات.. نجد أن الواقع والحقائق على الأرض وفي مخيمات اللجوء والشقاء، ومن خلال تتبع نضال شعبنا وكفاحه، وثوراته، وانتفاضاته التي لا تنطفئ، فهي متواصله كأمواج البحر، موجة تتبع أخرى حتى يبلغ المد الشاطئ، وشرارة توقد نارا، واستشهاديون يتوارثون الشعلة.
نجد وبكل فخر واعتزاز أن شعبنا أثبت أن مقولة "ابن غوريون " كانت أقرب الى الأماني والأمنيات لم ولن تتحقق.
صحيح أن الكبار يموتون فهذه سنة الحياة.. ولكن غاب عن دهاقنة الصهاينة، أن هؤلاء الكبار أخذوا على أنفسهم عهدا ووعدا، أن يزرعوا فلسطين في قلوب وحدقات عيون أبنائهم وأحفادهم فلا ينسوها أبدا.
لقد آمنوا إيمانا مطلقا بأنهم يحملون أمانة ثقيلة، أثقل من الجبال الراسيات، أثقل من جبال الجليل والجرمق وعيبال.. ولا بد من تأديتها عاجلا أو آجلا، فحفظوا فلسطين في العقول والقلوب، وافتدوها بالمهج، وأصروا على غرس جغرافيتها وذكرياتهم ومواويلهم وأهازيجهم.. وترويدة الأحرار في جينات الأجيال يتوارثونها جيلا بعد جيل.
فعلاوة على أن حب الوطن من الإيمان، إلا أن حب فلسطين وهي من أقدس الأوطان يعادل الروح، وصنو الحياة الكريمة، فقد علمتنا الغربة المرة، بأن من لا وطن له.. لا كرامة له، ومن لا كرامة له فهو في سجل الأموات وإن كان يمشي على رجليه.
الأبناء والأحفاد حفظوا الوصية، رغم أنفي "ابن غوريون ودالاس"، وترجموا هذا الحب نضالا مجيدا، ومقاومة باسلة مستمرة، منذ أكثر من مائة عام وعام.
ويكفي في هذا المقام أن نستشهد بمثالين وهما:
الأول: أشبال "الآر. بي. جي" الذين تصدوا لقوات العدو الغازية في جنوب لبنان عام 1982، ودمروا العديد من دبابات "الميركافاه" فخر الصناعات العسكرية الإسرائيلية، وأعاقوا تقدمه..
الثاني: أطفال الحجارة، والذين أطلق عليهم الختيار ياسر عرفات: جنرالات الحجارة.. فهم من فاجأوا العدو في انتفاضة الحجارة، وهم من أربكوه، وهم من قلبوا الطاولة في وجه هذا العدو الفاشي المتغطرس، وفي وجه حلفائه، وقلبوا الواقع العربي والدولي رأسا على عقب، فأعادوا القضية الفلسطينية إلى صدارة الأحداث، وأثبتت الانتفاضة التي دخلت قواميس العالم أنها الحدث الأبرز والأهم، فلأول مرة يشهد التاريخ شعبا أعزل، يقرر مواجهة العدو بالحجارة والمقلاع فقط، فيدمي ويشج رؤوس جنود الصهاينة التي تفور فاشية وكراهية، ويثير حقد كبير جنرالاته، رابين، فيفقد صوابه ويقوم بتكسر أطراف الأطفال الذين هزموه وهزموا جيشه. وأفشلوا خططه، وأسقطوا مشروعه، وأكدوا بأنهم هم وحدهم أصحاب الأرض الحقيقيين، وأنهم القادرون على كتابة التاريخ من جديد هذه المرة.. وبحجارة فلسطين..
الحجارة تكلمت عربي في يد أطفال فلسطين. و"الآر. بي.جي" زغرد في مخيمات جنوب لبنان وهو يفجر دبابات العدو ويحيلها إلى رماد.. وقد أصبح الفتى فارس عودة أيقونة الانتفاضة. وأيقونة جيل لا يعرف الهزيمة وسيحقق المستحيل..
أطفال فلسطين أسقطوا مقولة "ابن غوريون" البائسة، اليائسة، وأثبتوا للغزاة الصهاينة..

أنهم أبناء وأحفاد آباء وأجداد جبلوا على الوفاء، وحب فلسطين، ولن يتخلوا عن وطنهم.. عن الفردوس المفقود.. طال الزمن أم قصر.
المركز الفلسطيني للإعلام(بتصرف)
 





توقيع : منصورة




الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة 000010
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Ooeuu10
الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Ouuuso10


الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Empty12.05.19 0:38
المشاركة رقم:
...::|مدير منتدى صديق|::...
...::|مدير منتدى صديق|::...

عابرة سبيل

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 3462
تاريخ التسجيل : 04/08/2015
الجنس : انثى
نقاط : 7418
السمعة : 7
العمر : 51
مصر
http://wahetaleslam.yoo7.com/
مُساهمةموضوع: رد: الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة


الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة


جزاكم الله خيرا
على الموضوع القيم
و الطرح المميز
دمتم بخير





الموضع الاصلي : الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: عابرة سبيل


توقيع : عابرة سبيل




الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة 00ho0510




الــرد الســـريـع
..





الكبار يموتون والصغار ينسون مقولة بائسة يائسة Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


جميع آلمشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى