منصورة والجميع
هذه الرساله تفيد بانك غير مسجل للتسجيل
اضغط هنا


الرئيسيةالتسجيلس .و .جمكتبة الصوردخول

أهلا وسهلا بك في منتـديات منصورة والجميع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقومبالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

منصورة والجميع

إسلامي ثقافي نعليمي ترفيهي عام
 
12.07.18 18:38 من طرف  منصورة كتب: اللهم احسن خاتمتنا وتجاوز عن سيئاتنا .. اللهم آمين يا رب العالمين:: 18.02.17 14:03 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليها من عمل ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من عمل اللهم آمين يا رب العالمين:: 05.06.16 21:35 من طرف  أمير الاحساس كتب: كل عام واعضاء المنتدى بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم ...من منتديات روعة المعاني:: 03.05.16 16:39 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم صلي على سيدنا محمد بعدد خللقك وزنة عرشك ورضا نفسك ومداد كلماتك ... آمين:: 27.05.16 15:22 من طرف  بنت الرمال الذهبية كتب: الف الف مبرووووووووووووووووووك الستايل الجديد ويا رب من افضل لافضل:: 30.09.15 13:36 من طرف  خلود على الحــدود كتب: كل عام وانتم بالف خير اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم اغفر لامواتنا واموات المسلمين كافه مع كامل التحية والتقدير:: 19.02.16 11:01 من طرف  General amino كتب: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ::

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الامثال الفلسطينية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك مسابقة من هدي النبوة 1440 هجرية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك يوم السبت فى القرآن
شارك اصدقائك شارك اصدقائك هل إذا زارني أحد أصحابي أو جيراني يكون ضيفا؟
شارك اصدقائك شارك اصدقائك سورة الممتحنة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك اهم فوائد التمر
شارك اصدقائك شارك اصدقائك كيف كان شباب أوروبا ينظرون الى اللغة العربية
شارك اصدقائك شارك اصدقائك احذية من الكروشي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك غرز كروشي
شارك اصدقائك شارك اصدقائك ملابس كروشي دليل الرقي والذوق
اليوم في 22:32
اليوم في 19:38
اليوم في 18:01
اليوم في 17:56
اليوم في 17:56
اليوم في 17:44
اليوم في 17:21
اليوم في 17:01
اليوم في 17:00
اليوم في 16:58
منصورة
محمد فهمي يوسف
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
حميد العامري
عابرة سبيل
عابرة سبيل
عابرة سبيل
عابرة سبيل

منصورة والجميع :: اقسام الادب والثقافة :: منتدى القصص والروايات

شاطر

08.11.18 20:41
المشاركة رقم:
...::|مؤسس المنتدى|::...
...::|مؤسس المنتدى|::...

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 19467
تاريخ التسجيل : 04/06/2009
الجنس : انثى
المهنة :
نقاط : 46425
السمعة : 64
العمر : 55
الجزائر
http://www.manssora.com
مُساهمةموضوع: قصة الغني والفقير


قصة الغني والفقير


قصة الغني والفقير
فتاة صغيرة تعمل في محل للأغذية مع ابيها , وفي مخيلتها تحكي كيف ترى المحل , عندها المحل كقصة أو حكاية بها كلمات واسطر كثيرة , والقراء المتابعون للحكاية هم الناس الذين يشترون اغراضهم من عندها والموزعون هم من يجلبون المواد لمحلها , أما النقاد عندها هم أصحاب الضرائب الذين يزورنها بين الفينة والاخرى .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

تبدأ في كتابة قصتها وترويها لنا , إنها قصة الغني والفقير , يأتي الناس اليها من كل الاشكال والالوان , الكبار والصغار ومن بين أولئك الناس الغني والفقير , حين يأتي الغني لشراء ما يريده يملأ قفته بكل ما طالته يداه ويذهب , أما الفقير فيبقى محتاراً أيهما يختار الخبز أم الحليب؟ لأن ما يملكه من مال لا يكفي لشراء الاثنين معا , توجهت الطفلة إلى الرجل الفقير وهي تبتسم وابوها يشاهد ما ستفعله إبنته مع هذا الرجل ؟ الطفلة بدون ان تلقي التحية قالت للرجل الفقير : يا عم الخبز عندنا اليوم بالمجان والحليب بدينار , لم يصدق الفقير ما سمعته أذناه فطار فرحاً وراح يحمل الطفلة بين يديه ويقبلها على جبينها , تبسم الاب من تصرف ابنته وكان فرحاً بها وقبلها هو الآخر من جبينها , خرج الفقير من المحل وهو في غاية الفرح والسرور وفي الطريق وهو عائد الى بيته اذا به يلتقي بالرجل الغني , فنظر اليه ليسلم عليه فتفاجأ وهو يراه غاضباً متجهم الوجه معقود الجبين , فتنحى الفقير الى جانب من الطريق كي يتحاشى هذا الوجه الغاضب , ومرَّ الرجل الغني كأنه زوبعة من الغضب, اكمل الفقير طريقه الى بيته , وعاد الغني الى المحل يطلب المزيد من الاغراض , فنظرت اليه الطفلة وهي تبتسم فنظر اليها بوجهه المتجهم ولم يعرها أي اهتمام فركضت خوفا من نظرته المخيفة الى ابيها ودفنت وجهها في صدر ابيها وعانقته بشدة من شدة خوفها من ذلك الرجل , عندما أكمل الرجل الغني تسوقه وغادر سالت اباها : ابي لماذا هذا الرجل الغني ليس سعيدا؟ بينما الرجل الفقير رغم انه لا يملك شيئاً الا انه يبتسم وسعيد؟ , تبسم الأب في وجه ابنته وقال : إنه الرضى يا أبنتي وسكت وعاد يقرأ جريدته الصباحية , وملأت التساؤلات تفكير الفتاة بما قصده والدها بالرضى لأنها فتاة صغيرة , عاد الرجل الغني الى بيته وهو يحمل كل ما لذ وطاب لأسرته وعلامات الغضب والعصبية لا تزال معقودة على جبينه , وبينما هو عائد الى البيت يمر بجانب منزل جاره الفقير تناهى الى مسمعه صوت ضحك , فأدار رأسه ليرى ما لذي يجري فاذا به يرى الرجل الفقير يجلس مع اولاده وكلهم فرح وسرور وضحك مع بعضهم البعض , لان الاب احضر لهم وليمة كبيرة الحليب والخبز , اكمل الرجل الغني طريقه وهو يتمتم بكلمات ومتعجباً مما رأى , كل تلك السعادة فيهم فقط لان لديهم رغيف من الخبز وحليب؟ ويطرح سؤالاً على نفسه : انا لدي قفة مليئة بما لذ وطاب من كل شيء لي ولزوجتي ولأولادي , لكن لم نضحك ولم نفرح يوماً هكذا؟ ولست سعيداً ايضا؟... نظر الى حاله وحال عائلته , فأولاده كل في جهة لا يرضيهم أي شيء , أمهم تعمل في المطبخ وبالكاد تخرج للاهتمام بنفسها او بزوجها والأولاد طلباتهم لا تنتهي , ولا توجد راحة بال ولا سكينة في قلوب الجميع , الكل مهموم رغم وجود كل هذا النعيم الذي يعيشون فيه , جلس الاب على الاريكة الفخمة المصنوعة من الجلد الاسود وهو يتنهد ويتألم لحاله , فسمعته زوجته من المطبخ وهو يتنهد فأسرعت اليه ...سائلة اياه: ما بك يا رجل لماذا انت مهموم وتتنهد؟ هل أصابك شيء ما؟ فأنزل رأسه الى الارض وقال لها : يا زوجتي لا ادري لمَ لست سعيداً ولستم سعداء أنتم ايضا؟ انا لم اسمعكم يوما تضحكون او حتى تجتمعون مع بعضكم مع اني اوفر كل شيء لك وللأولاد , فجلست الى جانبه وهي محتارة كيف تجيبه , فسكتوا لبرهة فبادرها قائلاً : أتعرفين جارنا الفقير؟ قالت نعم ما به؟ , رد عليها قائلاً : أتدرين أصوات ضحكاتهم وصلت الى الشارع لفرحهم بعودة ابيهم وهو يحمل رغيف خبز وحليب فقط؟ وتجمعت عائلته حوله وكلهم فرحين وهم لا يشعرون بالحزن ابداً رغم فقرهم؟ , قالت له زوجته : لا أعرف بمَ أرد عليك , فوقف وحدق طويلاً وقال : اجمعي الاولاد الان واحضري كل ما أحضرته للغداء ,قالت : إلى أين يا رجل؟ قال لها : اليوم سنذهب عند جارنا الفقير لتناول الغداء عنده , سنساعده ونسعده ونسعد انفسنا ايضاً , هذا ماينقصنا نحن الأغنياء. الرضى.





الموضع الاصلي : قصة الغني والفقير // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: منصورة


توقيع : منصورة




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الــرد الســـريـع
..





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


جميع آلمشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى