منصورة والجميع
هذه الرساله تفيد بانك غير مسجل للتسجيل
اضغط هنا


الرئيسيةالتسجيلس .و .جمكتبة الصوردخول

أهلا وسهلا بك في منتـديات منصورة والجميع.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقومبالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

منصورة والجميع

إسلامي ثقافي نعليمي ترفيهي عام
 
ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Uo_ouo40
ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 12.07.18 18:38 من طرف  منصورة كتب: اللهم احسن خاتمتنا وتجاوز عن سيئاتنا .. اللهم آمين يا رب العالمين:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 18.02.17 14:03 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليها من عمل ونعوذ بك من النار وما قرب إليها من عمل اللهم آمين يا رب العالمين:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 05.06.16 21:35 من طرف  أمير الاحساس كتب: كل عام واعضاء المنتدى بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم ...من منتديات روعة المعاني:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 03.05.16 16:39 من طرف  محمد وهب سراج كتب: اللهم صلي على سيدنا محمد بعدد خللقك وزنة عرشك ورضا نفسك ومداد كلماتك ... آمين:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 27.05.16 15:22 من طرف  بنت الرمال الذهبية كتب: الف الف مبرووووووووووووووووووك الستايل الجديد ويا رب من افضل لافضل:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 30.09.15 13:36 من طرف  خلود على الحــدود كتب: كل عام وانتم بالف خير اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات اللهم اغفر لامواتنا واموات المسلمين كافه مع كامل التحية والتقدير:: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty 19.02.16 11:01 من طرف  General amino كتب: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ::

آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تفسير رؤية العداوة في الحلم
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تفسير رؤية الانتحار في المنام
شارك اصدقائك شارك اصدقائك شاهد هادا الاختراع الرهيب - يجب ان يكون في كل منزل
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أبرز 100 خبر علمي في العام 2018
شارك اصدقائك شارك اصدقائك تشكيلة خواتم رجالـية حلوة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أخطاء تشوه آناقة الرجل
شارك اصدقائك شارك اصدقائك الأزهار انواعها وأسماؤها
شارك اصدقائك شارك اصدقائك المبدعون يرون عالم بصورة مختلفة
شارك اصدقائك شارك اصدقائك امرأة تصنع منحوتات من السكر
شارك اصدقائك شارك اصدقائك أطول شجرة في العالم عظمة الخالق سبحانه
اليوم في 21:57
اليوم في 21:45
اليوم في 21:43
اليوم في 21:42
اليوم في 21:40
اليوم في 21:39
اليوم في 21:39
اليوم في 21:39
اليوم في 21:31
اليوم في 21:27
منصورة
منصورة
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد
أمل الغد

منصورة والجميع :: قسم حواء :: التنمية البشرية وتطوير الذات

شاطر

ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty16.08.16 17:47
المشاركة رقم:
...::| مشرفة |::...
...::| مشرفة |::...

سلسبيل بوثينة

إحصائيةالعضو

ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Do.php?imgf=1458912657861
عدد المساهمات : 7270
تاريخ التسجيل : 30/12/2010
الجنس : انثى
المهنة : ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Office10
نقاط : 13968
السمعة : 24
العمر : 42
تونس
مُساهمةموضوع: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل


ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
إن كان التأجيل في بعض الأمور مقبولًا فإنه في كثير من أمور حياتنا شيء مرفوض
كم مرة استمتعنا بالتردد في اتخاذ القرارات، وفضّلنا أن نؤجل البتّ فيها؛ لأننا لا نستطيع مواجهة النتائج، وافترضنا أن الزمان كفيل بحل كثير من المشكلات

كتب: شريف أبو فرحة
- “لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد”..كم سمعنا تلك الجملة مرارًا وتكرارًا من كثيرين كانوا يرتدون ثوب الحكمة والنصيحة، وكم كنّا نعتبرها مقياسًا للنجاح والتفوق؛ فذلك الذي يؤدي عمل اليوم في يومه هو بالتأكيد من الناجحين الفالحين..
فهل كنا مصيبين في ذلك؟
لعلي لا أخطئ حين أقول إننا لم نُصِب كثيرًا في تلك الجملة، ولم يُصِب فيها أولئك الناصحون الذين أكثروا من ترديدها على آذاننا حتى صارت من معالم المرحلة الدراسية المبكرة لمعظمنا إن لم يكن كلنا، تمامًا كساندويتشات المدرسة، وروائحها المختلطة بروائح الفصل المتعددة من طباشير أو أقلام وجلد جديد في الحقائب والأحذية..

نعم أخطأنا في هذه الجملة كثيرًا؛ فليس من الحكمة أن نكتفي بعمل اليوم في يومنا؛ بل نحن مطالبون باستشراف المستقبل، وأن نؤدي اليوم عمل اليوم والغد؛ فكل الدنيا تتحرك حولنا سريعًا، وحياة الإنسان لا تعرف الثبات أبدًا؛ فهو إما أن يتقدم وإما أن يتأخر، وقد يكون تأخره بتقدم الآخرين عليه، وليس بتراجعه هو فقط.
كم مرة أجّلنا أمورًا هامة في حياتنا دون مبرر؟
أو حتى بمبرر غير حقيقي وغير فعّال؟

كم مرة استمتعنا بالتردد في اتخاذ القرارات، وفضّلنا أن نؤجل البتّ فيها؛ لأننا لا نستطيع مواجهة النتائج، وافترضنا أن الزمان كفيل بحل كثير من المشكلات؟
التأجيل مرض يصاب به ضعاف النفوس، وضعاف الهمم؛ فهو نوع رئيس من أنواع الهروب من المواجهة، وعجز عن مواجهة الأحداث وإنجاز المهام..
فهل حدث أن سأل أحدنا نفسه: لماذا أؤجل عملًا؟ لماذا أؤجل موقفًا يجب أن أتخذه؟
لماذا لا أنجز الآن ما يجب من أعمال؟ لماذا لا أستشرف المستقبل وأُنجز ما يؤمّنه لي بأفضل صورة ممكنة؟

كثيرون منّا يؤجلون على اعتقاد أن الظروف ستتغير، وأن الأمور ستتحول إلى الأفضل مع مرور الأيام، وقد يكون هذا شيئًا حادثًا؛ نعم قد تتغير الأمور إلى الأفضل، وقد يكون الوقت فيما بعد ملائمًا أكثر لأداء كثير من الأعمال؛ لكن هل نعتمد في حياتنا على هذه الفكرة غير المؤكدة؟
- فإن كان التأجيل في بعض الأمور مقبولًا؛ فإنه في كثير من أمور حياتنا شيء مرفوض؛ فهو غالبًا ما يؤدي للخسائر، ولا تُرجى منه فائدة.
- إن كنت تبتعد عن الله وتأمل في أن تجد الوقت الكافي في شيخوختك لذلك؛ فأحذرك: قد لا تجد الوقت لذلك؛ فابدأ الآن وقل:{وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى}.
- إن كنت تؤجل وضع خطة واضحة لحياتك؛ آملًا في أن تستمتع بها قليلًا قبل أن تبدأ في الجد والاجتهاد؛ فأنصحك بأن الاجتهاد والجد لا يتعارضان مع الاستمتاع بالحياة؛ فلتضع خطتك لحياتك من الآن، ولتضع فيها مساحة الاستمتاع المناسبة، واعلم أنك بعد فترة ستجد كل المتعة في الارتقاء بحياتك، وستجد كل المتعة في الاجتهاد والجد.
- إن كنت تؤجل مذاكرتك آملًا في أن تجد الوقت المناسب قبل الامتحان؛ فأنبهك: قد لا تجد هذا الوقت، وإن وجدته فلِمَ لا تبدأ مبكرًا فتكون أقدَر وأفضل، وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: “أحب الأعمال إلى الله أَدْوَمها وإن قلّ”.. فلا تؤجل أبدًا تحصيلًا علميًّا؛ حتى وإن كان هناك وقت آخر يمكن أن تبدأ فيه، ابدأ ما دمت تستطيع ذلك.
- إن كنت تؤجل إصلاح شيء ما آملًا في أن يحتمل فترة أطول من الزمن قبل أن ينهار؛ فأقول لك: قديمًا قالوا: “الوقاية خير من العلاج”، وترك الإصلاح قد يؤدي إلى مفاسد أكثر وضرر أكبر، تحتاج إلى مجهود مضاعف لإصلاحه؛ فلا تؤجل عملًا، ولا تؤجل إصلاحًا أبدًا.
- إن كنت تؤجل اهتمامك بصحتك وممارسة الرياضة آملًا في أن تجمع قليلًا أو كثيرًا من المال، وتتحجج بانشغالك وضيق وقتك؛ فأصيح بصوت عالٍ لتسمعني: ربما تجمع المال حقًّا؛ لكنك قد تنفقه في علاج ما أفسدته بإهمالك؛ فصحتك أهم كثيرًا مما قد تجمعه..
- ابدأ أيها الأب في تربية أبنائك من الآن مهما كانت أعمارهم، ولا تظنّ أبدًا أنهم صغار لا ينتفعون بالتوجيه، وتذكر أن علماء النفس قالوا: أخبرونا كيف كان أطفالكم في السنوات السبع الأولى نقول لكم كيف سيكونون في حياتهم.
- ابدئي أيتها الزوجة في إقامة الجسور والعلاقات مع زوجك، ولا تنشغلي بأي شيء في حياتك؛ فكل ثانية تمرّ عليك دون إصلاح ما بينك وبين زوجك هي صخرة في جدار البعد وهدم المنزل.
- ابدأ أيها الشاب في الحياة الجادة النافعة، واعلم أن استمتاعك بشبابك لا يتأثر بالجد؛ فبعد سنوات قليلة ستفاجأ بأنه لا وقت لديك، وأنك أصبحت مطالبًا بأشياء كثيرة في حياتك.
- ابدؤوا جميعًا في تنظيم حياتكم، ابدؤوا في تنفيذ أحلامكم، لا تؤجلوا أبدًا؛ فلن يتغير شيء حولنا إلا إذا غيّرناه بأيدينا، وكلما مرّ الوقت قلّ مجهودنا وزادت الصعوبات حولنا.
- فهل نفهم قوله تعالى:{إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ}؟!
نعم هي كلمة وموقف وقرار سأتخذهم الآن..

كلمتي: لا للتأجيل أبدًا..
وموقفي: أنجز ما عليّ؛ بل أستشرف المستقبل وأمهد له..
وقراري: سأبدأ الآن دون تردد أو تخوف أو تأجيل..






الموضع الاصلي : ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: سلسبيل بوثينة


توقيع : سلسبيل بوثينة




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ................... عدُدُ حًبّٱتُ ٱلمطٌر
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ............ عدُدُ ٱلرمل وِ ٱلحًجَر
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ......... عدُدُ أوِرٱقَ ٱلشّجَر
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ..... عدُدُ أنٌفُٱسً ٱلبّشّر
أسًتُغّـفُر ٱللۂ عدُدُ ٱلزهر وِ ٱلثًمر
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ********
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ******
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ****
أسًتُغّـفُر ٱللۂ **
أسًتُغّـفُر ٱللۂ ٱلذٌيّ لٱ إلۂ إلٱ ۂوِ ٱلحًيّ ٱلقَيّوِم وِأتُوِبّ اليه



ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Empty29.08.16 19:42
المشاركة رقم:
...::| مشرف |::...
...::| مشرف |::...

محمد وهب سراج

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 9970
تاريخ التسجيل : 07/03/2011
الجنس : ذكر
المهنة : ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Studen10
نقاط : 13835
السمعة : 25
العمر : 24
ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Fmchro10
الجزائر
مُساهمةموضوع: رد: ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل


ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل


بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
على الموضوع المميز
في إنتظار جديدك الشيق
مع اجمل التحية والتقدير
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال





الموضع الاصلي : ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل // المصدر : منتديات منصورة والجميع // الكاتب: محمد وهب سراج


توقيع : محمد وهب سراج




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الــرد الســـريـع
..





ليس غدًا بل الآن فلا للتردد والتاجيل Collapse_theadتعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


جميع آلمشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى